38الف طالب وطالبة يؤدون الاختبارات الاحد المقبل في مدارس تعليم الحدود الشمالية


38الف طالب وطالبة يؤدون الاختبارات الاحد المقبل في مدارس تعليم الحدود الشمالية



انهت الادارة العامة للتعليم في منطقة الحدود الشمالية كافة الترتيبات والاستعدادات اللازمة للاختبارات حيث يتوجهة أكثر من 38 ألف طالب وطالبة في المرحلتين المتوسطة والثانوية في مدارس المنطقة.
وأوضح مدير عام التعليم بمنطقة الحدود الشمالية الأستاذ عبدالرحمن بن سعد القريشي جاهزية كافة مدارس المنطقة والقاعات لهذه الاختبارات إضافة إلى تكليف المشرفين التربويين والمشرفات التربويات ومكاتب التربية في القطاعات التابعة للإدارة للإشراف على حسن سير الاختبارات بما يكفل تهيئة الجو المناسب للجميع.

ودعا أولياء أمور الطلاب والطالبات إلى التعاون مع إدارات المدارس ومتابعة أبنائهم بعد انتهاء اختبارات كل يوم، حفاظا على سلامتهم وإبعادا لهم عن أي مخالفات سلوكية، فيما تقوم إدارة الصحة المدرسية بتقديم الرعاية الطبية الميدانية للطلاب والطالبات من خلال توزيع أطباء وطبيبات الوحدات الصحية في فرق تزور المدارس للإشراف الطبي على الحالة الصحية لهم مع الجاهزية والتدخل الفوري لمعالجة أي طارئ صحي قد يحدث.

وأضاف القريشي أن إدارة الاختبارات والقبول (البنين والبنات) في المنطقة وضعت خطة خاصة بالاختبارات، حيث تم تشكيل اللجان الخاصة بالتدقيق والمتابعة والدعم الفني المباشر للمدارس نظام “نور”، وتم تجهيز غرفة العمليات الرئيسة في الإدارة والغرف المساندة في مكاتب التعليم بالقطاعات مضيفا إن تقارير يومية سترفع يوميا عن سير الاختبارات في جميع مدارس المنطقة للبنين والبنات.
أكدت إدارة الأمن والسلامة المدرسية بتعليم الشمالية على عدم خروج الطلاب بين فترتي الاختبار خارج المدرسة وذلك لضمان سلامتهم، وشدّدت على منع وقوف الطالبات أمام بوابة المدرسة عند الانصراف وبقائهم داخل المدرسة لحين حضور ولي الأمر،
و كلفت إدارة التعليم بالمنطقة عددا من المشرفين والمشرفات التربويين للقيام بجولات ميدانية على المدارس لتفقد أعمال اللجان والاطمئنان على حسن سير أعمال الاختبارات ولتقديم الدعم والمساندة للقيادات المدرسية، وتذليل الصعوبات التي قد تواجههم.

كما تم التعاون مع الإدارة العامة للشئون الصحية بالمنطقة وهيئة الهلال الأحمر السعودي ومديرية الشرطة والمرور، لتكثيف الجهود خلال هذه الفترة، إضافة إلى توجيه مكاتب التعليم كافة بمحافظات المنطقة بتنفيذ الإجراءات الوقائية المطلوبة, بما يكفل الرعاية الشاملة للطلاب والطالبات والمحافظة عليهم وحمايتهم .