نبراس: تدرب 40 معلم ومعلمة في تعليم الشمالية على برنامج الطفولة والقيم –


نبراس: تدرب 40 معلم ومعلمة في تعليم الشمالية على برنامج الطفولة والقيم –



اختتمت فعاليات برنامج الطفولة والقيم التي تنظمه اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات ممثلة بالمشروع الوطني للوقاية من المخدرات (نبراس) بالتعاون مع المديرية العامة لمكافحة المخدرات، ، الذي استضافته الإدارة العامة للتعليم بمنطقة الحدود الشمالية ، في عرعر صباح اليوم الخميس، بحضور المساعد للشؤون التعليمية الاستاذ عباس بن صالح العنزي ومدير مكافحة المخدرات بمنطقة الحدود الشمالية العقيد فراج بن سعود العماني وقدم البرنامج كل من المدرب الدكتور مصعب العنزي، والمدرب الدكتور هلال بن مزعل ،وبإشراف الدكتور فرحان بن خلف العنزي.والأستاذ فرج الربيع.

وأوضح المتحدث الرسمي لتعليم الشمالية سطام السلطاني أن البرنامج يستهدف تعزيز القيم للفئة العمرية من 6 إلى 10 سنوات التي تسهم في حمايتهم وقد حضر البرنامج معلمي ومعلمات الصفوف الأولية وعددهم 20 معلم وتم تكريمهم من قبل المساعد للشؤون التعليمية عباس العنزي وسعادة العقيد فراج العماني, وكذلك 20 معلمة عبر الدائرة التلفزيونية وكرمتهن المساعدة للشؤون التعليمية للبنات الاستاذة نورة الفايز.

وبيّن النقيب عادل المطيري مدير الإدراة العامة للشؤون الوقائية بمكافحة المخدرات بمنطقة الحدود الشمالية ، أن هذا اللقاء يأتي ضمن المشروع الوطني للوقاية من المخدرات ((نبراس)) الذي يحتوي على جوانب تدريبية وأخرى تثقيفية سوف تغطي كافة محافظات ومنافذ منطقة الحدود الشمالية وتستمر حتى نهاية شهر شعبان لهذا العام كمرحلة أولى وتستهدف كافة شرائح المجتمع وفي بيئات العمل.

وأكد المطيري أن هذا المشروع الوطني ((نبراس)) جاء ليؤكد ويتوج الجهود الوطنية لمكافحة المخدرات في مملكتنا الغراء، ويقودنا إلى بيئة خالية من المخدرات من خلال نشر الوعي بأسس الوقاية من هذه الآفة المدمرة، بوسائل تدريبية وتثقيفية يقدمها متخصصون معتمدون من اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات وبمشاركة أكاديمية خبراء الإدارة. وذلك حماية لأبناء الوطن ووقايتهم من المخدرات والمؤثرات العقلية .

كم يهدف البرنامج إلى اكساب المشاركين المهارات الحياتية المناسبة للوقاية من المخدرات ونشر ثقافة الوقاية، وتعزيز القيم الإيجابية، والتشجيع عليها والعمل على زيادة الوعي المجتمعي لتجنيب شبابنا اللجوء للمخدرات استجابة لتوجيهات القيادة الرشيدة بضرورة التوجيه والتثقيف لحماية شباب هذا الوطن والحفاظ على مقدراته، وذلك من خلال تكاتف وتعاضد جميع المؤاسات والأفراد والجهات لنقف صفاً واحداً في وجه تلك الآفة ودحض كل من تسول له نفسه محاربة البلاد من خلال هذا السلاح الخبيث الذي لم يسلم منه شباب أي أمة. وقدم المطيري شكره وتقديره إلى سمو ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية رئيس اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات الذي يحظى المشروع بمتابعته الشخصية واهتمامه الدائم.

كما شكر اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات ممثلة في الأستاذ عبدالاله الشريف أمين عام اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات مساعد مدير عام المكافحة للشؤون الوقائية رئيس مجلس إدارة مشروع نبراس وفريق العمل وإلى مدير عام مكافحة المخدرات بمنطقة الحدود الشمالية العقيد فراج بن سعود العماني، وإلى كافة العاملين في مكافحة المخدرات بالمنطقة، على دعمهم وتعاونهم وتذليلهم كافة الصعوبات.